والي النيل الأبيض: "المخربون" استهدفوا مشروعات المواطنين PDF طباعة البريد الإلكتروني
الكاتب ديوان الزكاة السوداني   
الأحد, 06 جانفي/يناير 2019 07:05

قال والي ولاية النيل الأبيض د.أبو القاسم بركة، إن عمليات التخريب لن توقف مشروعات التنمية بالولاية، مؤكداً استمرارهم في توفير الخدمات الأساسية للمواطنين، مشيراً إلى أن المخربين وأصحاب الغرض استهدفوا المواطنين من خلال حرق مشروعاتهم.


وأكد أن المشروعات التي تقدمها الزكاة بالولاية كبيرة، وتسهم في حياة المواطن، وأضاف أن ما حدث من حرق مقر الديوان بأنه استهداف للمواطن.


وخاطب بركة تدشين برنامج نفرة التعمير الذي نفذه ديوان الزكاة بالولاية بكلفة ٧٠ مليون جنيه لتنفيذ عدد من المشروعات الإنتاجية، وأشار إلى أن الديوان سيظل فاعلاً في المجتمع، وأكد أن ماحدث سيعطيهم عزيمة وقوة لتفقد أصحاب الأموال من أجل توفير الدعم للفقراء.

من جهته، قال الأمين العام للديوان د. محمد عبدالرازق، إن ماتم في الأحداث الأخيرة لايشبه أهل السودان، وأعلن ارتفاع نسبة التحصيل بنسبة أكثر من مئة بالمئة، وأشار إلى أن الديوان قام بتوزيع أكثر من مليون حقيبة غذائية للفقراء.


من جهته، أشار أمين ديوان الزكاة بالولاية الطيب محمد نور، للدور الكبير الذي ظل يقوم به دافعو الزكاة وأعلن تحقيق نسبة جباية بلغت أكثر من مئتين بالمئة، واتهم المخربين بحرق طموح الفقراء والمساكين بعد أن أتلفوا وأحرقوا مشروعات الديوان وأعلن حجم الخسائر بلغت أكثر من ١٣مليون

 

احصائيات الموقع

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2472
mod_vvisit_counterأمس3989
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع18408
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي21945
mod_vvisit_counterهذا الشهر44294
mod_vvisit_counterالشهر الماضي128083
mod_vvisit_counterالكل1300385


استطلاع الرأي

ما رأيك في الموقع؟