ديوان الزكاة ولاية غرب كردفان يدشن إنطلاقة مشروع الإسناد الزراعي للفقراء والمساكين PDF طباعة البريد الإلكتروني
الكاتب محمد الشفيع ـ غرب كردفان...الفولة   
الثلاثاء, 09 جوان/يونيو 2020 00:00

بعد النجاح الكبير الذي حققه مشروع الإسناد الزراعي للفقراء والمساكين بولاية غرب كردفان في العام الماضي عزز ديوان الزكاة بالولاية قدرات هذا المشروع بالعديد من

الاضافات التي تمثلت في زيادة الآليات الزراعية والرقعة المزروعة وعدد المستفيدين.بالاضافة الي الإستشارات الفنية وزيادة الميزانية الكلية للمشروع....حيث تم تدشين البرنامج بنسخته الثانية من داخل رئاسة ديوان الزكاة بالولاية.وذلك بحضور الأستاذ شهاب الدين اسماعيل الأمين بالإنابة ومدراء الإدارات.وتشريف عدد من رموز المجتمع .حيث تم توزيع الوابورات علي عدد ٧محليات وقال الاستاذ وليد عبدالله رمضان مدير المشروعات بديوان الزكاة بالولاية أن تجربة الإسناد الزراعي للفقراء والمساكين في العام الماضي حققت نجاحات باهرة واكدت أن المشروعات الزراعية هي من افضل مشروعات الإخراج من الفقر ونسبة نجاحها عالية بالإضافة إلى أن المزارع المستهدف يشرف عليها بنفسه في كل المراحل وبالتالي تزيد عنده أهمية المشروع وضرورة المحافظة عليه وتطويره وقال رمضان أن هذا العام اضفنا وابورات جديدة واكتملت كافة الترتيبات وتم اختيار المستفيدين ووقفنا حتي علي الأراضي المستهدفة بالزراعة والان إتحركت الوابورات الي مواقع العمل بالمحليات بكامل عتادها ويتكفل الديوان بكل تكاليف المشروع  ونتوقع نجاح كبير بإذن الله  مبينا أن العام الماضي.تابعنا المشروع منذ لحظة الانطلاقة وحتي  مرحلة الحصاد ورأينا الفرحة العظيمة في عيون المستفيدين وأسرهم وفي هذا العام كل الأسر المستفيدة من الإسناد في العام الماضي ستدخل الزراعة بما حققته من نجاح  من غير تدخل الديوان لأنها تمتلك رصيد وتجربة  وهذا هو المطلوب ومايسعي الديوان الي تحقيقه وفي ذات السياق قال الأستاذ شهاب الدين اسماعيل مدير الموارد المالية والبشرية الأمين بالإنابة أن المشروع مساحته ٧٥٠٠فدان ويستهدف ٧٥٠ أسرة بتكلفة مالية بلغت خمسة عشر مليون جنيه وتجربة العام الماضي حققت نجاحات عديدة وعدد كبير من المستفيدين أخرج زكاة الزروع  ونتعشم كثيرا في هذا العام أن يزيد عدد المستفيدين خاصة وهنالك مكون محلي من المحليات المستهدفة سيزيد من الرقعة الجغرافية وأكد شهاب الدين أن مشروعات الحد من الفقر التي ظل الديوان ينفذها حققت اهدافها وساهمت بصورة واضحة في إخراج العديد من الأسر من دائرة الفقر واضاف أن تجربة الإسناد الزراعي للفقراء والمساكين من أهم التجارب التي ستجد الإهتمام والرعاية من الديوان وسيتم تعميمها علي كل محليات الولاية.واشار إلي أن التحديات الاقتصادية تفرض علي كل الأسر زيادة الإنتاج والإنتاجية وأن الزراعة من أهم وانجح أنواع مشروعات زيادة الإنتاج لذلك ركزنا علي دعم الأسر الفقيرة حتي تدخل الموسم الزراعي وهي قادرة على زيادة دخلها وابان شهاب الدين أن الديوان سيتابع هذا المشروع في كل المراحل حتي يحقق النجاح

 

احصائيات الموقع

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1162
mod_vvisit_counterأمس6094
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع7256
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي36114
mod_vvisit_counterهذا الشهر71295
mod_vvisit_counterالشهر الماضي146852
mod_vvisit_counterالكل4831460


استطلاع الرأي

ما رأيك في انشاء كول سنتر خاص بالزكاة للرد على اراء واستفسارات المهتمين ... رايك يهمنا